أطول طريق يبدأ بخطوة

بسم الله الرحمن الرحيم

أطول ط·ط±ظٹظ‚ ظٹط¨ط¯ط£ ط¨ط®ط·ظˆط©

لم يهمني أسلوب الطرح بقدر ما يهمني ايصال رسالة لطالما أحببت ايصالها

قصة توبة و من حب إلى الحب الأكبر

ديما و ياقوت أختان توأم من سوريا

ديما : أول يوم بالجاااامعة و أخييييرا
ياقوت : فرحانة كتير ، خلينا نتعرف عالصبايا يلي معنا بالسكن

ياقوت : مرحبا ، أنا ياقوت و هي أختي ديما
ديما : كيفكون ؟
سمر : الحمد لله . انتو من وين ؟
ياقوت : من دوما.
سمر : تشرفنا.

و بعد تعارف طويل

ديما : حسيت حالي بعالم تاني ليش هيك شو كأنو ما عجبناهون ؟!!
ياقوت : اي في قسم من الصبايا حسيتون هيك و القسم التاني حسيتون العكس كتير كانو ودودين.

ياقوت : بكرى نازل أدهم عالشام ، رح نكون بنفس المجال كتير شي حلو ، متشوقة لشوفو كتير
ديما : اي نيالك ، حطيلنا شي غنية نسمعا ،
رح افتح راديو ما في أغاني بالموبايل بكرى بنزل ،
بعد دقائق
ياقوت : الله مو معقوووول ديما
عم اسمع الغنية يلي هداني اياها أدهم الي زمان ما سمعتا زكرتني فيه
بتتزكري وقت عطاني ياها كيف عطاني ؟
كانت اختو عرين عم تحكي معي و كنا لسا هلأ رفقة أنا و هي قالتلي أخي بحب هالأغنية
قلتلها مذوق
قالت شي أكيد ، و انتي انو وحدة بتحبي و قلتلا اسم الغنية
وتاني يوم جابتلي عرين لعبة و وقت شغلتا كانت مسجلة فيا ، قلا وصلي هاللعبة لياقوت

فرحت كتير وقتا
بس طبعا مو متل فرحتي وقت اجى عالبيت خطبني ، لك ياريت أهلك وافقو
بس بتعرفي بقيت فرحانة
بتعرفي شو في كمان لسا

ديما : لحظة اجاني اتصال !!

ديما : ألو ، أهلا عرين
عرين : ديما كيفك ، ما حسنت اتصل خبر ديما ، أخي أدهم كان بطريقو عالشام و اعتقل ، لا تسأليني قداما ليش عم تبكي خلص وضحيلا بعدين بطريقتك.

ديما : أي ياقوت شو كنتي عم تحكي ؟!
ياقوت : عن أدهم ، شو بدا عرين منك ؟
ديما : ولا شي عم تقول أدهم بالطريق ، اتصلت فيكي بس مغلق

ياقوت : طيب لكملك قام في مرة اشتريت شنتاية مدرسة بتتزكريا أكيد و قت اشترا متلا هههههه
ديما : اي بتزكر
ياقوت : طيب بتتزكري وقت كنا أنا وانتي بسوق الحميدية و شفتو صدفة هنيك ! لهلأ ما عم صدق انو صدفة ، لك وكيف وقتا دفعلنا الحساب.

ديما : طيب لك اختي انتي ليش معلقة حالك فيه كل هالقد !! بعدين كمان الو سلبيات و كتير حزنتي بسببو و لا بهالسرعة نسيتي ؟!!

ياقوت : أي نسيت ، أنا مافيني ما أتعلق فيه ، أنا بموت بلاه ، بدك اتزكر ايام الحزن و هو بكرى جاي عالجامعة لك تخيلي معي و نحضر محاضرات سوى و ندروس المنهاج نفسو و نتخرج سوى.

ديما : برأيي ما بصير تحلمي أكتر من هيك
ياقوت : إف منك ياه ، خلص خليني استرجع احلى زكرياتي أنا كتير فرحانة

ديما : ياقوت أدهم بالسجن هلأ
ياقوت : عرين هيك قالت ؟!!
ديما : أي
ياقوت ) باكية ( : ماعم صدق ، ما عم صدق !!!! يا الله ليش هيك عم يصير معي !! شو عملت أنا . طيب كيف صار هيك انو سجن و شو تهمتو

ديما : ماحدا بيعرف شي
ياقوت : لك أنا مافيني عيش بلاه ، لك بموت بلاه بموت ، لك حكيلي اية شي قولي وين مكانو.

مرت الأيام

ياقوت : وقتا كانت الدنيي تلج وكنا متزاعلين ، كنت عم فكر وقول ياترى معقول هو عم يتزكرني و لا بس أنا بتزركو ؟
بعدا رن موبايلي و كانت رسالة منو خبرني انو قلبي أبيض من هالتلج

ديما : حاجتك ياقوت حاااااااااج
ياقوت : ) باكية ( خليني كمل
ديما : لك شو بدك تكملي ما انا حفظت كل قصصك كتير ما كررتيا ، لك حاج ياقوت رحمي حالك الك سنتين على هالحال بس بتبكي و بتتزكريه لك مافي أي أمل يوصلنا الو ليش لهلأ عم تتزكريه وتعزبي حالك ؟!
خلص بقى خلااااااص

ياقوت : أنا كيف بدي أنساه ياربي ، أنا كيف تحملت سنتين ؟ أنا لايمت رح اتحمل
ياترى بشوفو ولا مابشوفو. ديما ازا متت وما شفتو خبريه إني كنت حبو

ديما : لا حول ولا قوة إلا بالله ، لك بتستاهلي بتستاااااهلي يلي عم يصير فيكي

ياقوت : لك بلا جنان أنا مو بإيدي اني حبيتو بصدق و تعلقت فيه و بأيامنا الحلوة ، لك حتى وقت كان يزعل مني ويعاملني ببرود ماكنت احسن اتركو. لك شو الحل خبريني

ديما : لك يا اختي يا عمري. شوفي حالتي أنا ليكي أنا شو مرتاحة

ياقوت : وانا متلك عم صوم وصلي ليش بس انتي يلي مرتاحة ليش !!

ديما : ياقوت انتي يلي عم تفتحي على حالك هيك بواب ، قبلتي حبو الك و قبلتي تحبيه و قبلتي تسمعو صوت بعض و تبعتو رسائل و خططتي لأيام الجامعة معو و لهلأ و لسا عم تحضري مسلسلات تركية و غيرو و عم تسمعي أغاني و عن تدمري حالك بحالك

ياقوت : طيب خلينا نقول اني غلطت وقت عملت هيك لا تحاسبيني دليني على الحل ؟

ديما : حل الحب ما بروح إلا بحب تاني
ياقوت : لك ما حسنت حب غيرو أنا بحبو الو ، و كل يوم عم استناه يرجع

ديما : ياقوت شوفيني أنا كيف مرتاحة و حابيتك تكوني مرتاحة متلي
أنا ما عندي مصلحة ، أنا بدي تكوني بخير و تطفي نار الشوق جواتك ، الإسلام مو بس تصومي و تصلي ، هو أكبر من هيك بكتير و أكتر باب رح يريحك هو تتعرفي على رب العالمين و تحبيه و وقت تحبيه متلي رح تعرفي قديش الحياة حلوة و انو شو ماصار معك رح يكون شي حلو

حتى سجن أدهم هو شي حلو و خير الك

ياقوت : بس كيف اعرفو وحبو ؟ انتي شايفة اغلب المحطات مسلسلات و غيرو و بتفتحي يوتيوب بتلاقي المتل و بتفتحي برامج دردشة بتلاقي الكل عم يحب عم يعبر عن مشاعرو

ديما : اي بس اغلب المنشورات عم تكون عن الم الحب. و نسبة قليلة يلي عم تكون فرحانة. و حتى لو العالم كلو كان ضدك اتطلعي على قلبك و عرفي رب العالمين فيه
قلبك يلي حرقتيه لا تقولي غياب أدهم حرقو
قلبك يلي خليتيلو مجال للحب و حبيتي الحب

ياقوت : بدك صير متشددة ؟ و الكل عم يعيش حياتو وفرحان وانا شو

ديما : انتي عايشة حياتك وقت تقرري هالشي مارح تخسري شي ازا حاولتي

ياقوت : شو حاول ؟

ديما : فيكي تكوني متلي.
ليكي أنا
وقت عم ببكي عم حس قلبي عم ينفض وجع و رضا بنفس الوقت
عم ابكي لانو كل شي بهالعالم عكس يلي بدي ياه بس مع هيك عم حس برضا انو رب العالمين بحبني

كان فيو يخليني اية صبية ماعندا مشاعر الا الحب و الغرام و المغريات كان فيو يخليني حدا اكتر من هيك كمان وغرقان بالمعاصي
كان فيو يخليني انسانة مشلولة او عميا او خرسا

انا بحزن بس لا يخلو حزني من نسبة رضى كبيرة ما بتسمحلو يدوم الا دقايق
برضى اني بطريق صح لهيك وقت بدي ادعي عم ادعي من قلب

وقت ما عم احضر التلفزيزن مو لاني بكرهو و لا لانو طبعي غير طبعك ولا اية شي انا متلي متلك
بس انا حابة يكون في شي عملتو لنفسي
وقت تركتو للتلفزيون وغيرو كان جهاد نفس

وقت سامحت يلي ازوني ما استنيت يردوا الجميل انا عملتو ل الله
انا بحبو كتير ياقوت بحبو كتيييير

وقت بتطلع على هموم غيري و بتطلع على نعك الله علي بقول شو انو كريم وبقول ليش الناس عاملة بحالا هيك ؟ ياريت كل الناس متلي

كتير ناس عم بعيشو الحياة من جانب واحد هو رغباتون و حتى لو حاسين بالذنب و وقت تصيبون مشاكل بقولو شو زنبي ؟
بس وقت يتفكر الشخص رح يلاقي اكتر من زنب واكتر من تقصير

وقت بشوف حالي بمشكلة ما بسيء الظن بربي
مابقول انا اكيد الله بيكرهني لحتى عم يصير فيني هيك
لا الاطفال كمان بيبكو
الانبياء كمان مروا بمحن

نحن بخير ياقوت بس نحن ما عم نشوف هالشي
اي اي كلنا بخير
و يلي بفكر حالو مو هيك غلطان

ع فكرة كتير سهلة على رب العالمين يخليكي هلأ بدل ما تستني أدهم بالبيت تستنيه وانتي مقعدة بالمشفى وما بتحسني تقومي الك سنتين
بس هو رحمك
ويمكن بعد أدهم عنك لترجعي الو لرب العالمين و ليغنيكي عن أدهم وغيرو

و ليخبرك انو بحب قلب الانسان يكون معلق فيه الو و يلي ما رح يظل معك عطول

بتصدقي ياقوت انا كل يوم وقت عم اتفكر عم اخجل من ربي اكتر و عم حس بنعمتو علي

عم قول كيف كنت احزن وقت تصيبني مشكلة و هي اسهل مشكلة ماكنت عايشة اساسا حياة المر يلي غيري عم يعيشا

ما عم قلك بيوم واحد رح تنسي ادهم
انتي ما استسلمتي من انتظارك وحبك الو طول هالوقت. لهيك كمان لا تستسلمي انك تحاولي ترتاحي متل ما انا مرتاحة

حولي ساعات تفكيرك بادهم لساعات تفكيرك برب العالمين و بنعمو عليكي
يوم بعد يوم رح تشوفي حبو الك و رحمتو و حكمتو
رح تحبيه
رح يملا قلبك
رح ترضي وقتا بحياتك لو شو مامر عليكي مصاعب
رح تحسيه معك و حدك متل ماتركتي الدنيا منشانو

بخطواتك هي لا تخلي مجال لاي افكار تخليكي تفكري انك تستسلمي

غلطتي ؟ كلنا بنغلط استغفري
عم تفكري رب العالمين زعلان منك من كتر الذنوب ؟
غلطانة باب التوبة مفتوح. و مو شرط ازا فكرتي هيك تتراجعي

بعد مرور ثلاثة أشهر :

ياقوت : أهلا عرين
عرين : ياقوت ، ياقوت ماعم صدق أدهم رح يطلع من السجن
ياقوت : ألف مبروك.

ديما : ما فرحتي ؟
ياقوت : عادي
ديما : كيف عادي !! الك وقت عم تنطري بلهفة و هلأ مابقى يهمك ؟
ياقوت : حتى مارح ارجع احكي معو ، ديما انا كمان كتير مستغربة من حالي و أبدا ما توقعت بيوم من الايام قول هالحكي و اتخلى عنو. بس عنجد انا مابعرف شو صرلي الي تلت شهور عم حس حالي ماني بفراغ عاطفي
ومو بحاجة أدهم
و كنت مضيعة وقتي و ندمت كتير
ماعندي رغبة بالحكي معو حتى
بعدين رب العالمين ريحني هالتلت شهور من كل العزاب و نار الفراق مابقى في شي يخليني احتاج لأدهم . . .

بسم
بقلمي . .

// النهاية //

الوسوم:

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.