تخطى إلى المحتوى

الممارسات الاساسية لانجاح الرضاعة الطبيعية

اولا:
بدء ط§ظ„ط±ط¶ط§ط¹ط© الطبيعية مباشرة بعد الولادة
خلال ساعة من الولادة
ويجب تشجيع كل الامهات على التلامس المبكر للجلد
بين الام والطفل ان امكن مع تدفئه كل من الام والطفل
معا بالاغطيه المناسبة
وقد وجد ان التلامس المبكر للجلد من العوامل التى
تضمن نجاح الترابط العاطفى بين الام وطفلها
لدا ينبغى ابقاء الوليد مع امه لكى يرضع
عندما يظهر استعداده لدلك

يجب تجنب اعطاء الطفل حديث الولادة اى شراب
او سوائل سوى لبن الثدى
ان اعطاء حديث الولادة الماء او الماء الحلى بالسكر
او الجلوكوز او الرضعات الصناعية قبل بدء
الرضاعة من الثدى له عدة مخاطر:
1-فهده الرضعات نحل محل لبن السرسوب
ومن ثم يفقد الرضيع الفوائد المناعيه لهدا اللبن
ويصبح عرضه للاصابه بامراض الاسهال والحساسيه
2- تعوق الرضاعة الطبيعيه فادا شبع الطفل
قلت رغبته فى الرضاعة من الثدى
3-تقل استثارة الطفل للثدى فيستغرق اقبال
اللبن الناضج وقت اطول مما يزيد من صعوبه
البدء فى الرضاعة الطبيعيه
4-ادا كان الطفل يتغدى صناعيا باستخدام البزازة
فقد يواجه صعوبه اكبر فى التعلق بالثدى
نتيجة التباس المص والتباس الحلمات
5-زبادة احتمال تعرض الام لبعض المتاعب
مثل احتقان الثدى
6- زيادة احتمال توقف الرضاعة الطبيعية مبكرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.