من سيفعل مثله؟؟؟!!

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
هاذي القصه قريتها واعجبتني وحبيت تقرونها وتستفيدون منها

يروى ان اعرابيا ابتلى بموت اطفاله صغارا,وبعد ان كبر سنه واصبح شيخا رزق بطفل فاشفق عليه واهتم به,فكان يخشى عليه النسيم وكان الاعرابي الشيخ فارسا مغوارا,غير انه لجهله وسوء حظه كان عاقا حيث كان له والدة عجوز طاعنه في السن لم يمنعه هرمها وسوء حالها من ان يعقها.

وفي احد الايام ذكر لزوجته قائلا: لقد سئمت من والدتي واخجلتني عند العرب,لكني قررت ان نرحل غدا ونتركها بمنزلنا لنتخلص منها, حيث كنت طيله السنين الماضيه انتظر وفاتها,ونفد صبري فقد فقدت الكثير من حواسها,وتعبنا من الاعتناء بها والقيام بخدمتها.

سمعت الزوجة مقاله زوجها,وعجبت لعقليته السخيفه وتصرفه السيئ ووافقته على رايه في الرحيل,الاانها قررت ان تثنيه عن عزمه بطريقه غير مباشره,وساعدها على ذالك عقلها وحبها لابنها,ولما حان وقت الرحيل,وركب الشيخ جواده,وتقدم الركب ووضح لهم الطريق في المرتفعات والسهول والجبال,وكان قد اكد في اخر كلمه له من زوجته قبل الرحيل ان تترك والدته,فتركت العجوز وتركت معها طفلها الوحيد البالغ اربع سنوات,ولما نزل الشيخ اول منزل دعا زوجته وامرها باحضار الطفل ليداعبه على عادته,فاجابت الزوجة لقد تركت الطفل مع والدتك,فان ابنا مثل ابنك يجب الا يربى,فكما تركنا امك وحيدة في الصحراء, فسيعمل هذا الطفل اذا كبر كما فعلت انت,وسيتركني كما تركت والدتك,لذالك تخلصت منه قبل ان يتخلص مني.

فلما سمع هذه الكلمات انبه ضميره,وركب فرسه,وعاد حيث والدته العجوز,فوجد حولها ذئبا يحاول اكل الطفل والعجوز قد وضعته في حجرها وهي ترمي الذئب بالحجارة وتذب عنه وتدافع.

ولما عزم الذئب على افتراس الطفل,اذا بالفارس يقبل عليهما فهرب الذئب,ولما راى حبها لولده وعطفها عليه تذكر تربيتها له فانكب على والدته يقبلها ويطلب منها الصفح ,ثم حمل والدته وطفله على الفرسه,واصبح بعد ذالك ولدا مثاليا بارا.

وهكذا كانت تلك الزوجه الصالحه العاقله سببا في انقاذ زوجها من عاقبة عقوق الوالدين ……..فمن منا سوف تفعل في هاذا الزمان مثل تلك الزوجة العاقله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

يعافيـــــكِ ربــــي غلاتي جود

مشكورهـ عالطرح

ودي

أسعدني مرورك يالغالية ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.