نموذج تعزية في وفاة والد صديقي او والدة صديقتي

  • بواسطة

نموذج طھط¹ط²ظٹط© في ظˆظپط§ط© ظˆط§ظ„ط¯ طµط¯ظٹظ‚ظٹ او ظˆط§ظ„ط¯ط© صديقتي

في ضل الوقت الحالي العديد من الأفراد يفضلون نشر خبر وفاة شخص عزيز عليهم عن طريق الإنترنت أو الجرائد وهذا يعمل على نشر الخبر بسهولة وبدون عناء ويعطي قدر جميل ، هناك العديد من يفضل وضع تعزية للبعض والان سوف نعطي بعض نماذج التعزية ،وهي :
النموذج الأول :
بسم الله الرحمن الرحيم ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
لقد تعبنا وتأثرنا بوفاة فقيدكم ، وفجعنا كما فجعكم ، فعند الله نحتسبه وإنا لله وإنا إليه راجعون ، وأحسن الله عزائكم وعظم الله أجركم وأصبركم على مصيبتكم وجعلها الله في ميزان حسناتكم ، إن لله ما أخذ و له ما أعطى و كل شيئ عنده بأجل مسمى ، فالصبر والاحتساب و الدهاء له بأن يغفر له الله ، و أن يسكنه فسيح جناته ، وأن يلهمك و والدته و زوجته و إخوته و أبنائه و أخواته على الصبر والسلوان .
النموذج الثاني :
بسم الله الرحمن الرحيم ، السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية طيبة،، وبعد :
ببالغ الأسى والحزن والقلوب المؤمنة ، ونحتسب ميتنا لله تعالى ، ويجب ان نرضى بقضاء الله وقدره ، فعند تلقي خبر الوفاة والعزاء لفقيدكم حزنت جداً وحببت ان اشاطركم ألمكم وحزنكم بهذا المصاب الجلل برحيله ، وأنا الآن أتقدم إليكم بتعازينا الحارة التي تنبع من القلب ، وبمشاعر المواساة والتعاطف الأخوية المخلصة ، ونسال الله تعالى أن يتغمده بفسيح جناته ، وينعم عليه بعفوه ورضوانه ، و إنا لله و إنا إليه راجعون ،،
وأجب أن أقول كلمات تذكر أنه ما من عبد تصيبه مصيبة فيقول : "أنا لله و إنا إليه راجعون ، أللهم أجرني في مصيبتي واخلف لي خيراً منها " . إلا اجره الله تعالى في مصيبته و أخلف له خيراً منها .
وأتمنى أن يلهمك الله الصبر و السلوان لك ولأهلك و كافة أفراد عائلة الفقيد و أن ينزل لكم السكينة و حسن العزاء .
النموذج الثالث :
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد : لقد بلغني وفاة فقيدكم رحمه الله ، وأقول: أحسن الله عزاءكم وجبر مصيبتكم ، وغفر للفقيد وتغمده برحمته و رضوانه وأصلح ذريته جميعاً .
و الموت مكتوب على الجميع و هو طريق مسلوك و منهل مورود ، وقد مات الرسل وهم أشرف الخلق عليهم الصلاة والسلام ، فلن يسلم أحد من الموت و لقوله تعالى : "كل نفس ذائقة الموت وإنما توفون أجوركم يوم القيامة فمن زحزح عن النار و أدخل الجنة فقد فاز و ما الحياة الدنيا إلا متاع الغرور " . و المشروع للمسلمين عند نزول المصائب هو الصبر و التحمل و الاحتساب ، وكما قوله تعالى : " إنا لله وإنا إليه راجعون : وقد وعد الله الصابرين بحسن الجزاء وعظيمه ، بقوله تعالى : " أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون " . ونسال الله أن يجبر مصيبتكم جميعاً ، و أن يخلف لكم الأحسن ، ويعوضكم الصلاح والعافية و الحمد بإذن الله تعالى
وبهذا نحن لم نذكر سوى بعض النصوص والكلمات التي قد تساعد أي من الأفراد في عرض تعزية لشخص عزيز وغالي عل قلبهم دائماً .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.